النوم على البطن يزيد خطر الإصابة بحصوات الكلى
متابعات
متابعات

حذر باحثون اليابانيون من أن النوم على البطن قد يزيد خطر الإصابه بحصوات الكلى

وأوضحت الدراسة أن المرضى ممن تعرضوا للإصابة بحصوات الكلى هم أكثر نوماً على بطونهم مقارنه بالذين كانوا يستلقون على ظهورهم ولم يعانوا من المرض

وقد وجد الباحثون بعد تسجيل الحركات البدينة وتقلبات النوم لـ 57 مريضا بحصوات الكلى و 214 من المتطوعين الأصحاء الذين لم يشكوا أبداً من الحصوات أن 25.6 % من المرضى يستلقون على بطونهم لفترات طويله أثناء النوم مقابل 17.1 % من الاصحاء

وقد أثبت الطب الحديث أن النوم على الشق الأيمن هو الأفضل وذلك من حيث تحقيق السكن الصحي والجسدي للنائم فمن أسرار النوم على الشق الأيمن :

1- أن الرئة اليسرى أصغر من اليمنى فيكون القلب أخف حملاً .

2- و تكون الكبد مستقرة لا معلقه .

3- و المعدة جاثمة فوقها بكل راحتها .

4- أسهل لإفراغ ما بداخلها من طعام بعد هضمه .

5- النوم على الشق الأيمن من أروع الإجراءات الطبية التي تسهل وظيفة القصبات الرئوية اليسرى في سرعة طرحها لإفرازاتها المخاطية

كما أثبتت بعض الدراسات أن توسد اليد اليمنى مع الجانب الأيمن للدماغ يؤدي إلى احداث سلسلة من الذبذبات يتم من خلالها تفريغ الدماغ من الشحنات الزائدة والضارة مما يؤدي الى الاسترخاء المناسب لنوم مثالي


في الأحد 25 أغسطس-آب 2013 06:17:50 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://m1.marebpress.com
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://m1.marebpress.com/articles.php?id=