جمعية الأمان لرعاية الكفيفات تنفذ ورشة عمل لمناصرة قضايا وحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة
مأرب برس - صنعاء
الأحد 27 أغسطس-آب 2017 الساعة 05 مساءً

 

نفذت جمعية الأمان لرعاية الكفيفاتوبتمويل من مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ورشة العمل الأولى ضمن 4 ورش عمل منبثقة من الحملة التوعوية الهادفة لمناصرة قضايا وحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في ظل الاتفاقية الدولية لحماية وتعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والتي هي بعنوان (ها أناذا) المنطلقة في مطلع يوليو لتستمر حتى شهر أكتوبر وتحمل في طياتها مجموعة من البرامج والأنشطة منها البرنامج الإذاعي الأسبوعي (ها أناذا) الذي يبث عبر إذاعة يمن fm بعد ظهر كل أربعاء ، مطبوعات ومواد دعائية ، فلاشات مرئية.
وقد افتتحت الورشة بفعالية حضرها الأستاذ عبد الله بنيان/ مدير إدارة ذوي الاحتياجات الخاصة في أمانة العاصمة، الأستاذ علي مغلي/ نائب مدير صندوق رعاية وتأهيل المعاقين، الأستاذ رمزي العشاري/ منسق المشاريع في مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان
وفي مستهل الفعالية رحبت الأستاذة صباح حريش/ رئيس الجمعية في كلمتها بالضيوف والمشاركين في الورشة وأكدت على سعي الجمعية الدءوب لنشر الوعي حول قضايا وحقوق فئة المكفوفين خاصة وشريحة المعاقين بشكل عام,
وفي كلمته نقل الأستاذ رمزي العشاري تحايا ممثل المفوضية للمشاركين وتمنياته للورشة بالنجاح وبعدها شرحت الأستاذة تيسير مطر آلية الحملة وأهدافها.
وفي كلمته أشاد الأستاذ عبد الله بنيان بدور الجمعية الرائد في مختلف المجالات .
وبعدها بدأت مجريات الورشة التي ركزت على ال16 مادة التي تم انتقاؤها من مواد الاتفاقية وتم ربطها بآليات عملية وجب على الجمعيات القيام بها للارتقاء بهذه الشريحة
وقد توجت الورشة بجملة من التوصيات التي سيتم إضافة مخرجات ورشتي إب والحديدة ورفعها لصنّاع القرار الذين سيحضرون ورشة العمل الرابعة والختامية لمناقشتها والخروج بتوصيات شاملة للجهات ذات العلاقة.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال