مخطط إسقاط معاشيق.
بقلم/ عوض كشميم
نشر منذ: أسبوع و يومين و 9 ساعات
الجمعة 09 أغسطس-آب 2019 09:18 ص
 

يبدو أن الإعلان عن تشييع جثمان الشهيد العميد/ منير اليافعي" أبو اليمامة" يوم غدا ودعوات التجمع والحشد في ساحة الشهيد خالد الجنيدي وسط كريتر ومن ثم الى مقبرة القطيع جوار مقر الحكومة في معاشيق، حيث يهدف هذا المخطط إلى تنفيذ التفاف يحمل في أبعاده وغاياته مخطط استغلال الغضب وتوظيفه باتجاه محاصرة مقر الحكومة واقتحامه وإسقاط معاشيق تحت وطأة السلاح وتفجير الموقف عسكرياً. 
والمخطط يبدأ بإطلاق نار على المشيعيبن لإيجاد ذريعة بأن قوات الحماية الرئاسية هي من بدأت بإطلاق النار ويعزز هذا السيناريو الدفع بتهييج المشيعين باقتحام مقر الحكومة ولا يستبعد أن يوجه السلاح ضد الحماية مما يدفعهم للرد والدفاع عن المبنى... 
لا سبيل من اختيار مقبرة القطيع من قبل عناصر مأزومة تسعى دون كلل لإشعال الحرائق في العاصمة عدن.. 
وتوظف حماس الحشد كورقة ضغط وابتزاز ليس للحكومة فحسب بل ايضا على قوات التحالف العربي.. 
ولكن هناك من دول التحالف يقظة وتعي الدوافع الكامنة لاختيار مقبرة القطيع لدفن أبو اليمامة؟! 
أجزم بأن هناك من رجال وحكماء أبناء يافع ومشايخها ووجهائها ومكاتبها يدركون جيدا حساسية الموقف واللحظة ومن بينهم ذوي اهلج واسرة الشهيد(ابواليمامة) _ رحمة الله عليه وعلى جميع الشهداء _ 
لن يسمحون بان تكون غرة عيد المسلمين ومراسيم دفن أبنهم مجلبا لإغراق عدن بالدم ولا بالفوضى.. 
على كل حال صوت الحكمة سيكون فاصلا في الموقف لتفويت الفرصة على دعاة الشر.. 
وان معركة يافع ورجالها ليست مع عدن هكذا يقول تاريخ يافع الأصيل. 
رحمة الله على الشهداء الأبرار.